افتتاح الشهر المريمي في سيّدة السّلام – أيار 2016

في صبيحة اليوم المبارك من أول أيار وفي يوم المدرسة الكاثوليكية رفعت عائلة سيّدة السّلام الصلاة على نية المدرسة والادارة والمعلمين والأهل والتلاميذ والموظفين فيها، وبخاصة التلاميذ الذين يستعدون للامتحانات الرسمية لترافقهم العذراء مريم في مسيرة نجاحاتهم. وسأل المحتفلون شفاعة الأم البتول أن يمنح ابنها المخلص السلام للبنان ولكل الشعوب وبلدانهم وللفقراء المنبوذين والمرضى... واعدين أن يكونوا تلاميذ أوفياء للمسيح وأن يعلنوا البشرى السارة عن حب الله لكل البشر وأن يعملوا من أجل السلام والعدل في عالمنا. ساد الافتتاح جو من الخشوع والايمان بدءاً مع ترنيمة "حبك يا مريم"، تلاها بيت من المسبحة ثم طلبة العذراء فترنيمة "يا أم الله". في الختام وبمعية رئيسة المدرسة الأم كريستيان سماحه، قدّم التلاميذ الورود للعذراء ملتمسين شفاعتها الدائمة وأخذوا بركة الكاهن وتابعوا نشاطاتهم الصفية بكل ورع وتقوى.