الاستقلال حكاية وشهادة في سيدة السلام 2016

 

حكاية الاستقلال مشهد مسىرحي رسمه تلامذة مدرسة سيدة السلام على مسرح المدرسة من وحي المناسبة. فأعادوا فيه، إلى ذاكرة الحضور زمن كبارٍ وطّدوا اسس استقلال 1943.
وبعيداً عن التقليد الرنّان والمقدمات الفضفاضة كان المشهد بمثابة ترحيب بالحضور ادارة واساتذة واهلاً وطلاباً وقدامى وبخاصة ابناء وأحفاد بعض رجالات الاستقلال الذين غيّروا مفهوم الاحتفال هذه السنة واضفوا على العيد نكهة وطنية برّاقة جديدة.
فازدانت القاعة بحضور النائب الأستاذ دوري شمعون ابن الرئيس الراحل كميل شمعون. السيدة غنى ارسلان حفيدة الأمير مجيد ارسلان والأستاذ زياد غالب ممثلاً عائلة عبد الحميد كرامي والدكتور داود رعد ممثلا دولة الرئيس عادل عسيران.
وكانت لكل منهم شهادة استقلالية حيّة عمن يمثّل جسدت مفهوم الاستقلال الحقيقي الذي وحّد جميع مكونّات لبنان المختلفة الانتماءات والأهواء تحت شعار واحد اسمه لبنان.
بعدها دار حوار بين رموز الاستقلال والتلاميذ اتسم بالعفوية والصدق وجذب انتباه الحضور الى عمق تجربته الوطنية البنّاءة .
وفي الختام قدّمَت الدروع من قبل رئيسة المدرسة الأم كريستيان سماحة والأساتذة والأهل لكلٍ من الاربعة عربون شكرٍ وتقدير.
فهل يمكن بعد هذا كله لمؤسسة تربوية ان تقدم للوطن أفضل من هذه اللوحة الوطنية وتربي اجيالها على انبل القيم وارقاها!؟